Dollhouse by Melanie Martinez منزل الدمى

” مرحبا يا فتاة، افتحي الجدران  

العبي مع الدمى

سنكون عائلة رائعة.

هذه اللعبة هي هروب جميل من واقع حياة الأسرة المؤلم.
هذه اللعبة هي هروب جميل من واقع حياة الأسرة المؤلم.

عندما تذهبون بعيداً

  نكون حينما نلعب حقاً

  ولا تسمعون ما أقول: 

   ” آمي، استيقظي أرجوك 

  أبي برفقة عاهرة

  وابنك يدخن المخدرات”  

إدمان الشاب على المخدرات هو نتيجة إهمال الأسرة وغياب التواصل.
إدمان الشاب على المخدرات هو نتيجة إهمال الأسرة وغياب التواصل.

لا أحد يسمع أبداً هذه الخلفيات التي تلمع

لا تدعيهم يرون ما يحدث بالأسفل في المطبخ

ذبح الأرنب الحي يرمز إلى قتل براءة الطفلة.
ذبح الأرنب الحي يرمز إلى قتل براءة الطفلة.

“أماكنكم، خذوا أماكنكم

تخلصوا من ملابسكم واحصلوا على وجوه الدمى “

الجميع يظنون أننا عائلة مثالية

أرجوك لا تدعهم يرون ما وراء الستائر.

صور، صور.. ابتسمو للصورة. 

اجلسي بجانب أخوك، ألا تريدين أن تتظاهري أنك أخت جيدة؟

الجميع يظنون أننا عائلة مثالية

أرجوك لا تدعهم يرون ما وراء الستائر.

الفتاة واعية بوضعية عائلتها وتحاول أن تكشف لهم ما يحدث.
الفتاة واعية بوضعية عائلتها وتحاول أن تكشف لهم ما يحدث.

منزل الدمى 

أرى أشياء لا أحد يراها.

مرحبا يا فتاة، أنظري إلى أمي.

أنت عمياء بمجوهراتها

لكن حينما تدرين ظهرك

تسحب قاروتها وتنسى خيانته.

إنها قادمة للعلية البلاستيكية.

اذهبي لتصبحي من البلاستيك. 

الأم تواجه مشكلتها بالإدمان على الكحول وتجاهل ما يحدث.
الأم تواجه مشكلتها بالإدمان على الكحول وتجاهل ما يحدث.

مرحبا يا فتاة، افتحي الجدران  

   العبي مع الدمى

  سنكون عائلة رائعة. “

هذه الأغنية هي عن التفكك العائلي نتيجة غياب الحوار والتظاهر أمام الآخرين بأنه لا توجد مشكلة. كلمات الأغنية مكتوبة على أساس أن الفتاة تقوم بتمثيل وضعية العائلة بلعبة الدمى ربما لتهرب من واقعها أو لتخبر عائلتها بما يحدث بطريقتها الذكية. الأم مدمنة على الكحول والأب خائن والإبن مدمن على تدخين المخدرات.

كليب الأغنية هو تمثيل مباشر لكلماتها وقامت ميلاني بتحويل مأساة هذه العائلة إلى عرض فني جميل. وكأن الأغنية هي تسلية بالدموع. 

كتابة Melanie Martinez, One Love & Kinetics. ترجمة Zikoniss.

قد يعجبك ايضا المزيد في نفس التصنيف