لماذا الرواية هي خير بداية؟

حينما بدأنا القراءة الجماعية في نادي أصدقاء الكتب كانت قائمة الكتب تضم فقط الروايات مما جعل البعض يتساءل عن السبب بما أن النادي اسمه “أصدقاء الكتب” وليس “أصدقاء الرواية” وفي هذا الموضوع سيتم توضيح السبب الذي جعلنا نبدأ القراءة بالروايات.

الرواية هي النوع الأدبي الذي يعيش حالياً عصره الذهبي ومن غير الممكن أن يتخلى عنها أي قارئ. لذلك تتصدر الروايات مبيعات الكتب وتوزع بملايين النسخ وتترجم بلغات العالم. وهذا يعود لأسباب متعددة، لكن يظل السبب الأساسي التي تجعل الرواية تستمر في التطور والانتشار هو أنها تحتضن كل مجالات المعرفة باختلافاتها وتصنف للكثير من الأنواع فيوجد الرواية التاريخية، الاجتماعية، النفسية، البوليسية، روايات الخيال العلمي وروايات السير الذاتية وأدب السجن…الخ.  

في هذا المقال نتعرف على بعض الأسباب التي تجعلني أشجع أي قارئ جديد أن يبدأ القراءة بالروايات: 

1- الرواية مصدر المتعة والفائدة.

الرواية تجمع بين الفائدة والتسلية لأنها في نفس الوقت مصدراً للمعلومات وفي نفس الوقت للمتعة وهذا يعود لطريقة تناول المواضيع فحتى لو كانت المواضيع متعلقة بالسياسية، الاقتصاد، التاريخ، الدين أو غيرها من مجالات المعرفة فالخيال الفني للروائي يجعل منها كتب ليست للدراسة والتحليل فقط بل لتزجية الوقت والاستمتاع.

 

2- الرواية تؤثر بك وتخاطبك بأصوات شخصيات.

الرواية تخاطب القارئ انطلاقاً من شخصيات، وتؤثر بكيانك كإنسان وحتى لو كانت تناقش مواضيع متعلقة بالعلوم أو الفكر أو السياسية فالبعد النفسي والاجتماعي دائماً حاضراً فيها فهي تعتمد على وجود شخصيات وأحداث.

 

3- الروايات ليست مملة.

الروايات ليست مملة وهي يمكنها أن تحسن مزاجك للأفضل لأنها تنتقل بك لعالم جديد، تسافر بك عبر المكان والزمان وتعرفك على شخصيات مختلفة كما أنها تحفزك لتنهيها بسبب حب الاستطلاع والرغبة في معرفة إلى ماذا ستؤول إليه الأحداث في نهاية الرواية.

 

4- الروايات سهلة للقارئ المبتدئ.

الروايات سهلة الهضم ولا تحتاج لخلفيات معرفية كثيرة لفهمها على عكس كتب الفكر والفلسفة والعلوم التي تحتاج لرصيد معرفي وأيضاً لغوي.

 

5- الروايات متنوعة بشدة.

كيفما كانت تتنوع اهتماماتك فسوف تجد الرواية التي تناسبك، إذا كنت تهتم بتاريخ الشعوب وأهم الأحداث التاريخية فسوف تجد روايات تاريخية كثيرة، إذا كنت تهتم بمستجدات العلوم ونظريات الفلسفة يمكنك أن تبحث عن مختلف الروايات الفلسفية التي يؤلفها الفلاسفة والمفكرون أو أحداث إصدارات الروايات العلمية إذا كنت تحب أفلام الحركة، المؤامرات السرية والإثارة والتشويق فروايات أجاتا كريستي وجان براون تنتظرك وإذا كنت تحب.

 

6- الرواية وعلاقتها بالفنون الأخرى.

الروايات مرتبطة بالأفلام السينمائية وبالمسرح فالكثير من الروايات الرائعة والمشهورة تنقل لشاشة السينما والتلفاز أو لخشبة المسرح وبالتالي فهي ستعرف على فنون أخرى متنوعة كما أنها منتوج جماعي إبداعي مثل الموسيقى والرسم ولهذا بعض الروايات تلهم فنانين للتأليف والرسم.

 

7- الرواية والطفولة.

الرواية هي امتداد للقصص القصيرة والحكايات التي تعتبر أول الأشياء التي نقرأها ونحن أطفالاً وبالتالي يمكنك أن تقرأ الروايات الخالدة التي شاهدتها كرسوم متحركة حينما كنت صغيرة، ويمكنك أن تقرأ النسخ الكاملة الأصلية للروايات التي قرأتها ملخصة كقصص قصيرة.

صحيح أن الرواية هي خير بداية للقراء لكن هذا لا يعني أن القراء المتعمقين أو المحترفين يعزفون على قراءة الرواية.

الرواية هي نوع أدبي فني غير محدد ومفتوح على كل المواضيع وفي نفس الوقت منفتح للتجديد والابتكار ولذلك توقع أن تجد كل ما يدهشك ويثير اهتمامك ويزيد من معارفك.

قد يعجبك ايضا المزيد في نفس التصنيف